العين الثالثة

الإثنين 03 أكتوبر 2022م - 07 ربيع الأول 1444 هـ

عمرو أديب يفاجئ الجميع ويعلن موعد اعتزاله الإعلام

عمرو أديب
عمرو اديب
كشف الإعلامي عمرو أديب موعد اعتزاله الإعلام، مشيرًا إلى أنه لن يُكمل عامًا آخر، وسيعتزل تقديم البرامج الإعلامية.
جاء ذلك في سياق نعي "أديب" للمخرج السعودي عبدالله باجسير، مشيرًا إلى أن الأخير كان له الفضل عليه في عمله بقناة "اوربت" والدخول لمجال الإعلام المرئي بعد ان كان يعمل صحفيًا.

واستنكرعمرو أديب عدم منح بعض المؤسسات الإعلامية الخاصة فرصة اختبار للشباب، وقال: «التليفزيون خبرات كبيرة أوي.. ده أنا لغاية دلوقتي بغلط وبتلخبط ولحد دلوقتي بعمل مشاكل أنا مش عبقري أوي، باقيلي سنة بالكتير وأبطل إعلام، ده لو كملتها كمان».

وأضاف "أديب"، خلال برنامجه الحكاية الذي يعرض على قناة «ام بي سي مصر»، أنه بدأ حياته المهنية صحفيا إلى أن جاءته فرصة للعمل في قناة أوربت وكانت إعجوبة وقتها.

وقال، إنه كان يعتقد أنه سيعمل معدا، ولكنه فوجىء أنه سيعمل مذيعا، وذهب لمدينة الإنتاج الإعلامي مضيفا: «عمري ما وقفت أمام كاميرا في حياتي ولا اتكلمت في ميكرفون ولا اعرف بيتكلموا ازاي، وكان حينها المذيعيين يتكلموا باللغة العربية مش بالعامية زيى كده دلوقتي، ومكنش في مذيع تخين وأصلع، كان لازم المذيع يكون جان».

ونعى الإعلامي عمرو أديب خلال البرنامج، المخرج السعودي عبدالله باجسير الذي وافته المنية أمس، قائلا إن باجسير أول مخرج عمل معه، وهو من احتضنه، وعلمه، وله فضل كبير عليه، معلقا: «طلعت قماش بفضل المخرج عبدالله باجسير، وكان يقولي بص للكاميرا ولحد دلوقتي مش بيبص للكاميرا، أقوله مبعرفش، فكان يسبني على راحتي ويقولي خلاص متبصش قول اللي كاتبه».

ولفت إلى أن إدارة «أوربت» أصرت على استمراره في العمل حتى تحول من تقديم برنامج أسبوعي، إلى تقديم برنامج يومي، مدينًا بالفضل إلى المخرج السعودي الراحل عبدالله باجسير.

وتابع: «علمني وسابني على راحتي، قال لهم يا جماعة الخير هذا الولد هو كده سيبوه محدش يضايقه، أعزي عائلته ومن يعرفهم وكل التلاميذ، أنا أحد تلاميذه وفضله على راسي العمر كله».

إقرأ ايضا