العين الثالثة

الإثنين 03 أكتوبر 2022م - 07 ربيع الأول 1444 هـ

4 مستويات للتعامل مع شخص "مستفز"

كيف-تتعامل-مع-شخص-يقلل-من-قيمتك-ولا-يقدرك
فتاة


في محيط الأسرة والعائلة أو العمل والأصدقاء قد تكون مضطرا للتعامل مع شخص ما لا تنسجم معه ولا تعجبك أفكاره وصفاته ، فإن كان هذا الشخص سوي نفسيا إلى حد يضمن عدم تعمد إزعاجك فأنت تستطيع أن تتعامل معه بسهولة سواء بلفت انتباهه إلى ما يزعجك منه أو تجاهله وتسطيح العلاقة معه حتى التلاشي تدريجيا .


أما إن كان ذلك الشخص يعاني اضطرابا نفسيا بشكل ما ويكن لك مشاعر سلبية كالكره والحقد وغيرهما ويتعمد أن يسيء إليك معنويا وماديا فأنت إذا في مأزق .. تعرف على وسائل الخروج منه بسلاسة ودون خسائر .



ـ حاول في البداية ألا تتسرع بالحكم عليه وتقرّب إليه بحكمة ولطف ، فربما تجده تدريجيا يتحول إلى صديق مقرب كما تقول الآية الكريمة : "فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم " ، وكذلك المثل : "ما محبة إلا بعد عداوة" .



ـ أحيانا لا تجدي الطريقة السابقة مع الأشخاص المتعصبين وغير القابلين للتغيير ومراجعة المواقف ، عندها .. جرب أن تدرب نفسك على تجاهله وأن تبتعد عن محيطه قدر الإمكان وأن توصي الأصدقاء والأشخاص المشتركين بينكما ألا يبلغوك شيئا من حديثه أو أفعاله عنك طالما كانت غير مؤثرة بشكل عملي .. ستجد نفسك تنساه بالتدريج وهو كذلك سيدرك أنه لا سبيل إلى استفزازك وإغضابك .

 


ـ بعض الأشخاص لا يملّون إزعاج الآخرين .. ونحن هنا نتحدث دون شك عن شخص غير سوي نفسيا ، يهوى مضايقة الغير ويتلذذ بانزعاجهم ، لذلك فهو لن يفيد معه التقرب منه أو تجاهله ، وهنا .. يجب أن تكون ردود فعلك قوية .. فتريه كيف يمكنك أن تزعجه كما يفعل وتضعه عند حدوده .



ـ ستفكر أحيانا بعد تجربة المستويات السابقة وثبوت فشلها في طريقة تختفي بها عن ذلك الشخص إن كنت مجبرا على التواجد معه في مكان واحد بعض الأوقات .. ونحن كذلك نقول لك ، إن فشلت هذه الطريقة في تخليصك من هذا الشخص المستفز الذي يكرهك فضع على الفور خطة قصيرة للابتعاد عنه نهائيا كأن تغادر المنزل الذي يشاركك فيه ، أو تنتقل إلى عمل جديد ، ولا تنس هنا المستوى الثاني الذي ستعتمد عليه بعد تنفيذ الخطة "التجاهل" .

إقرأ ايضا