العين الثالثة

الإثنين 03 أكتوبر 2022م - 07 ربيع الأول 1444 هـ

أحدها على شكل سيجار.. مواجهات بين طائرات وعشرات "الأجسام المجهولة"

3_ufo1-1

كشفت إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية (FAA) عن عشرات المشاهدات لأجسام طائرة مجهولة شاهدها الطيارون، وتم تصنيفها على أنها "قريبة من الموت".

وتتضمن القائمة التفصيلية المنشورة على موقع "بلاك فولت"، ما يسمى بالظواهر الجوية غير المحددة، بدءًا من 1يناير 2008 وحتى الآن، وهي عبارة عن أكثر من 60 مواجهة "كادت أن تخطئ" مع أشياء غير مفسرة سجلها طيارون مدربون في غضون 14 عامًا فقط.

ويبدو أن بعض "الأشياء المجهولة الهوية" كانت طائرات بدون طيار يتم تسييرها بواسطة مستخدمين غير مسؤولين، لكن البعض الآخر يتحدى أي تفسير منطقي.

ومن بينها جسم غامض تم الإبلاغ عنه في يوليو 2020، كان "جسمًا كبيرًا جدًا، يشبه "السيجار"، ليس له ذيل أو جنيحات يتحرك بسرعة كبيرة ومنخفضة المستوى". وكان الجسم الغامض "فضي، أبيض اللون، شبه شفاف ولم يصدر أي صوت".

ولاحظ طيار طيران جسمًا آخر "يشبه النجمة" يقوم تغيير ارتفاعاته بسرعة، قبل أن يقوم بالتحليق.

ولا يفضل جميع الطيارين الإبلاغ عن رؤية الأجسام الغامضة، خوفًا من الإضرار بسمعتهم المهنية. 

وبعد أن رصد العديد من الشهود "خط أضواء" غامض في السماء بولاية أريزونا في عام 2013، أكد طيار اتصل به مشغلو الرادار أنه يمكنه رؤية الأشياء الغامضة، لكنه رفض تقديم تقرير إلى الخط الساخن للأطباق الطائرة.

وفي بعض الحالات، يبدو أن الأشياء الغامضة تطارد الطائرات. 

وقال الباحث كايل وارفيل، الذي أدى طلبه بموجب قانون حرية المعلومات إلى الإفراج عن المشاهد، "هناك مئات الآلاف من مشاهدات الأجسام الطائرة الغامضة كل عام حول العالم ومئات الآلاف الأخرى لا يتم الإبلاغ عنها".

وتقول فرقة العمل المعنية بالظواهر الجوية غير المحددة، إن "الظواهر الجوية غير المحددة أن هذه المشكلة حقيقية ولا يمكن تجاهلها".

وأضاف وارفيل وفقًا لصحيفة "ديلي ستار"، أنه مقتنع بأن "حكومة الولايات المتحدة تعرف بالضبط ما هي هذه الأشياء، ولكن لسبب ما اختارت إبقاء هذه المعلومات سرية. لدينا القدرة على رؤية لوحات الترخيص من المدار ومع ذلك ليس لدينا بيانات كافية للتوصل إلى استنتاج حول ماهية هذه الأشياء؟"، ومضى قائلاً. "خلاصة القول، لا يمكننا الوثوق بالحقيقة".

إقرأ ايضا