العين الثالثة

الإثنين 03 أكتوبر 2022م - 07 ربيع الأول 1444 هـ

وفاة لاعب كرة قدم خلال مشاجرة احتجاجًا على التحكيم

0038

توفي لاعب كرة قدم متأثرًا بإصابته خلال مشاجرة ضخمة اندلعت بين اللاعبين احتجاجًا على قرار الحكم.

كان ميخائيل سانشيز (29 عامًا)، من "بورت هوينيم " بولاية كاليفورنيا الأمريكية واحدًا من عدة لاعبين شاركوا في "شجار ضخم" اندلع في منتصف المباراة في 10 يوليو.

واشتبك اللاعبون بالأيدي احتجاجًا على قرار التحكيم، مما أدى إلى سقوط سانشيز الوعي على أرض الملعب فاقدًا للوعي، قبل نقله إلى مركز مقاطعة فينتورا الطبي في حالة حرجة. وتوفي يوم الاثنين بعد أكثر من أسبوعين من الحادث.

شارك اللاعبون والمتفرجون في الشجار الذي وقع في مدرسة أوكسنارد الثانوية، حيث يُعتقد أن سانشيز تعرض للهجوم من قبل عدة أشخاص، وفقًا لإدارة شرطة أوكسنارد.


وألقت الشرطة القبض على برلين خوسيه ميلجارا (46 عامًا)، والذي حاول الفرار من مكان الحادث، بتهمة ارتكاب جناية على صلة بالحادث. ويُعتقد أن هناك المزيد من المهاجمين المتورطين في الوفاة.

وجاء في بيان لقسم شرطة أوكسنارد: "تحدث الضباط إلى الشهود وعلموا أن القتال كان بين فريقين من فرق كرة القدم. وقع القتال عندما اختلف الفريقان مع قرار الحكم".

وأضاف وفقُا لصحيفة "ديلي ستار": "كان سانشيز في الملعب يلعب كرة القدم لأحد الفريقين عندما اندلع الشجار قتال. خلال ذلك، تعرض سانشيز لاعتداء من عدة مهاجمين".

وطلب المحققون من الشهود أو أي شخص سجل الشجار أن يتصل بالشرطة. فيما تم إطلاق حملة جمع تبرعات لتغطية نفقات جنازة اللاعب.

إقرأ ايضا