العين الثالثة

الأحد 02 أكتوبر 2022م - 06 ربيع الأول 1444 هـ

من ميسي إلى محمد صلاح.. بدايات لا تصدق لأشهر لاعبي كرة القدم في العالم

Mo-salah


سلطت صحيفة "ديلي ستار"، الضوء على بدايات أشهر لاعبي كرة القدم في العالم، ومن بينهم الدولي المصري محمد صلاح، جناح ليفربول الإنجليزي، منذ أن كان يمارس هوايته المفضلة في مسقط رأسه بإحدى قرى محافظة الغربية. 

ليونيل ميسي


ولد ميسي في روزاريو بالأرجنتين، وبدأ لعب كرة القدم في سن مبكرة جدًا. وفي سن الخامسة، دربه والده في نادٍ يُدعى جراندولي، وانتقل لاحقًا إلى نيويلز أولد بويز.

كشف ميسي عن مواهبه الكروية مبكرًا، لكن كل شيء كاد أن ينتهي قبل أن يسطع نجمه في ملاعب كرة القدم، عندما تم اكتشاف إصابته بنقص هرمونات النمو التي تتطلب علاجًا مكثفًا.

في حديثه عن روتين علاجه لتلفزيون أمريكا، كشف ميسي: "كنت أحقن ساقي مرة كل ليلة. بدأت في سن 12 عامًا. لم يكن شيئًا ترك انطباعًا لدي".

وأضاف: "في البداية أعطاني والداي الحقن منذ أن كنت في الثامنة من عمري حتى علمت. كانت إبرة صغيرة. لم تؤذ، كان شيئًا روتينيًا بالنسبة لي وكان علي أن أفعله وفعلته بشكل طبيعي".

كان والديه مضطرين إلى دفع 1500 دولار شهريًا  مقابل العلاج وكانا يكافحان من أجل تحمله حتى عرض ناديه السابق نيويلز أولد بويز، التكفل بجزء من العلاج.

في عام 2001، أي في سن 13 عامًا فقط، انتقل ميسي ووالديه إلى إسبانيا حتى يتمكن من خوض تجربة الانضمام إلى برشلونة. لم ينته به الأمر باللعب فحسب، بل إن مسؤولي النادي تكفلوا أيضًا بتغطية جميع نفقات علاجه، حتى أنهى العلاج بالهرمونات في الرابعة عشرة من عمره.

كان على ميسي أن يقدم بعض التضحيات الكبيرة للبقاء في النادي، وقال: "لم يكن من الصعب جدًا بالنسبة لي القدوم إلى برشلونة. لقد تأقلمت بسرعة لكن عائلتي لم تفعل. أراد أشقائي العودة وقد فعلوا ذلك. تُركت وحدي مع والدي وسألني "ماذا يجب أن نفعل؟" قلت له "أريد البقاء".

في سن 17 عامًا، انضم ميسي إلى الفريق الأول للنادي، وبعد عام واحد فقط ظهر لأول مرة بقميص منتخب الأرجنتين.

كريستيانو رونالدو


بدأ كريستيانو رونالدو لعب كرة القدم عندما كان عمره سبع سنوات فقط. لعب في صفوف نادي أندورينها، وكان والده هو المدرب وقتذاك. 

انتقل في العاشرة من عمره ليلعب لنادي ناسيونال ومقره ماديرا بالبرتغال. أمضى نجم مان يونايتد عامين في النادي قبل أن يتعاقد مع نادي سبورتنج لشبونة في سن 12.

واصل مسيرته الاحترافية لأول مرة مع النادي بعمر 17 عامًا فقط في عام 2002. وبعد عام انضم إلى مانشستر يونايتد.

نيمار


بدأ نيمار لعب كرة القدم عندما كان طفلاً متأثرًا بوالده، الذي كان أيضًا لاعب كرة قدم محترف. في 1999 انضم إلى فريق الشباب بنادي سانتيستا في ساو فيسنتي.

وسرعان ما اكتشفت مهاراته الكروية، وفي عام 2003 عُرض عليه الانضمام إلى نادي إف سي سانتوس البرازيلي الشهير.

انضم إلى فريق الشباب في عمر 11 عامًا فقط، وظهر لأول مرة في سن 17 عام 2009. في نفس العام، مثل نيمار منتخب البرازيل في كأس العالم تحت 17 سنة.

بقي البرازيلي مع سانتوس لمدة خمس سنوات أخرى، قبل أن ينتقل إلى برشلونة الإسباني في عام 2013، وهو يبلغ من العمر 21 عامًا.

كيليان مبابي 


مثل العديد من لاعبي كرة القدم الآخرين المشهورين عالميًا، بدأت مسيرة كيليان مبابي تحت تدريب والده. بدأ لاعب كرة القدم الفرنسي اللعب مع "إيه إس بوندي" عندما كان عمره ست سنوات فقط.

ثم انتقل إلى أكاديمية كليرفونتين، وسرعان ما جذب أدائه الرائع هناك انتباه الأندية ذات الشهرة العالمية. سافر مبابي إلى لندن عندما كان يبلغ من العمر 11 عامًا فقط ليلعب مباراة لفريق شباب تشيلسي، لكنه اختار في النهاية اللعب لفريق شباب موناكو.

واصل الظهور لأول مرة مع فريق موناكو الأول في عام 2015 وهو في السابعة عشرة من عمره، قبل أن ينتقل إلى باريس سان جيرمان في عام 2017.

محمد صلاح


بدأ شغف أسطورة كرة القدم المصري محمد صلاح بكرة القدم عندما كان في السابعة أو الثامنة من عمره.

وفي حديثه عن تجاربه المبكرة مع كرة القدم، قال صلاح لموقع فريق ليفربول: "لقد وقعت في حب كرة القدم لأول مرة عندما كنت طفلاً، حوالي سبع أو ثماني سنوات من العمر".

وأضاف: "أتذكر أنني كنت أشاهد دوري أبطال أوروبا طوال الوقت ثم أحاول أن أكون مثل البرازيلي رونالدو وزيدان وتوتي عندما ألعب في الشارع مع أصدقائي. أحببت تلك الأنواع من اللاعبين، اللاعبين الذين لعبوا بسحر".

في البداية ، كان صلاح يلعب مع شقيقه، الذي اعترف بأنه لم يكن جيدًا، ولعب أيضًا مع أصدقائه.

بدأ صلاح باللعب لفريق شباب على بعد نصف ساعة من قريته بسيون قبل أن يتعاقد مع فريق آخر على بعد ساعة ونصف في طنطا. في الرابعة عشرة من عمره وقع عقدًا مع المقاولون العرب وبدأ اللعب مع فريق الشباب.

كان عليه أن يسافر أربع ساعات على الأقل، خمسة أيام في الأسبوع ليتدرب مع ناديه بالقاهرة، وكان عليه الحصول على إذن خاص لترك المدرسة مبكرًا. ولعب في صفوف الفريق الأول للنادي.

إقرأ ايضا