العين الثالثة

الأحد 02 أكتوبر 2022م - 06 ربيع الأول 1444 هـ

فرنسا تحمل "يورجن كلوب" مسؤولية أحداث الشغب في نهائي أبطال أوروبا

1_Liverpool-FC-v-Real-Madrid-UEFA-Champions-League-Final-202122


وجه وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانين، أصابع الاتهام إلى الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، في أحداث الفوضى التي شهدها استاد "دو فرانس" خلال نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد الإسباني يوم السبت.

وقبيل انطلاق المباراة التي انتهت لصالح ريال مدريد 1-0، اندلعت أعمال شغب وفوضى من قبل جماهير "الريدز" أثناء انتظارهم لدخول الاستاد الذي يتسع لـ 80 ألف متفرج، قابلتها الشرطة الفرنسية بإطلاق الغاز المسيل للدموع ورذاذ الفلفل 

وزعم المسؤولون الفرنسيون أن وصول المشجعين دون تذاكر صالحة لدخول الاستاد كان السبب وراء تأخر انطلاق المباراة لأكثر من نصف ساعة.

وقال دارمانين، إن كلوب حض المشجعين على الذهاب إلى باريس حتى لو لم يكن لديهم تذكرة للمباراة، في إشارة إلى تصريحاته قبل المباراة، التي قال فيها للمشجعين: "إذا لم تحصل على تذكرة - لا أريد دعوة أشخاص إلى باريس، لكن هذه المرة كبيرة بما يكفي وقد فعلت ذلك في المرة الأخيرة في بازل بسويسرا".


وأضاف: "لكنني أعتقد أن باريس كبيرة بما يكفي للذهاب إلى هناك بدون تذكرة وقضاء وقت ممتع، والتصرف بنفسك ولكن في أفضل حالة مزاجية ممكنة. هذا النوع من الأشياء شيء رائع وإذا لم تتمكن من الذهاب إلى هناك شاهده هنا في أي نوع من الأماكن المحيطة، فسيكون رائعًا تمامًا".

وقال وزير الداخلية الفرنسي في مؤتمر صحفي: "لقد حدث بالفعل وجود هذا العدد الكبير من المشجعين البريطانيين بدون تذاكر، ولا سيما في عام 2019 في مدريد. وخلق أنواعًا مماثلة من الصعوبات. كانت هناك نفس المشكلات في (استاد) ويمبلي العام الماضي".

وأضاف: "السلوك والفوضى وسوق ضخم للتذاكر المزورة. وأذكرك أن مدرب ليفربول قبل أيام دعا الجماهير إلى القدوم إلى فرنسا حتى بدون تذاكر. ووجدنا أنفسنا مع عشرات وآلاف المعجبين البريطانيين الذين احترم جزءًا منهم بالكامل واشتروا تذاكر أو ذهبوا إلى منطقة المشجعين المخصصة".

وتابع الوزير: "أذكرك أنه كان هناك عشرات الآلاف من المشجعين في منطقة المشجعين بدون مشكلة. لقد احترموا القواعد. ولكن كان هناك جزء أصغر ولكنه نشط تصادم مع نظامنا الأمني".

وأوضح: "توجد هذه المشاكل فقط في كرة القدم مع بعض الأندية الإنجليزية".

وكانت وزيرة الثقافة البريطانية، نادين دوريس، دعت الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) إلى إجراء تحقيق رسمي في المشاهد "المقلقة للغاية"، التي أخرت انطلاق نهائي دوري أبطال أوروبا. وقالت، إنه من مصلحة الجميع "تعلم الدروس".

إقرأ ايضا