العين الثالثة

الإثنين 03 أكتوبر 2022م - 07 ربيع الأول 1444 هـ

مصرية تخلع زوجها بعد شهر العسل بسبب كلب!

121-165859-teen-cv-hilarious-puppy-convince-2
ارشيفية

أقامت زوجة مصرية دعوى خلع، بعد 48 يوما من زفافها، بعد أن طردها زوجها من المنزل لعدم رغبته في تربية كلب، لأنه لا يحب الحيوانات الأليفة.

وقالت الزوجة إنها بعد تخرجها مع الجامعة، تقدم لها شقيق صديقتها ولم يكن بينهما قصة حب، لكنها وافقت لأنه مهذب وتستلطفه ومن عائلة ميسورة الحال، ويعمل مهندسًا ولديه حياة مستقرة.

وأضافت الزوجة أن عائلتها سألت عليه ووجدوا أنه مناسب ووافقوا على الخطبة بعد أن اتفقوا على تجهيزات الزواج.

وأشارت الزوجة إلى أن زوجها يعلم أنها مهووسة بتربية الحيوانات الأليفة، خصوصًا الكلاب والقطط، ولديها كلب مفضل لا تستطيع العيش من دونه، ولم يعترض بل كان يلعب معه في أوقات زيارته لها.

وتابعت: "اعتقدت أني سأربي كلابي معي بعد الزواج، وخلال تجهيزات الشقة، خصصت لكلبي المفضل مكانًا في الحديقة، ولم يخبرني بأنه لا يرغب في تربية حيوانات أليفة".

وأضافت أن زوجها كذب عليها حتى يتمكن من إكمال الزيجة، موضحة أنهما تزوجا بعد عامين ونصف العام، وسافرا لشهر العسل، وعند عودتهما اكتشفت الصدمة.

وحكت الزوجة عن سبب دعوى الخلع: "بعد ما رجعت من شهر العسل، قلت أجيب الكلب علشان أخد بالي منه، وأنا أصلًا مش بقدر أقعد من غيره لأن أنا اللي مربياه ومتعلقه بيه جدا، وتاني يوم ما رجعت من السفر، جوزي اعترض وقالي إنه مش حابب الكلب يبقي معانا دلوقتي، فاحترمت رغبته ورجعته عند أهلي، على أساس إني هرجع أخده بعد ما نرتاح من السفر".

واستطردت: "بعد أسبوع رجعت بالكلب البيت لكنه اتخانق معايا وقالي إنه مش عايز يربي أي حيوانات في البيت، ولما اتخانقت معاه طردني من البيت بالكلب".
واختتمت الزوجة حديثها، أنها ذهبت لمنزل عائلتها غاضبة بعد 48 يومًا فقط من زواجها، وقررت أن تنفصل عنه لأنه كذب عليها أثناء الخطبة، وبعد الزواج طردها لأنه لا يرغب في تربية الكلب، لكنه رفض طلاقها.

إقرأ ايضا