العين الثالثة

الإثنين 03 أكتوبر 2022م - 07 ربيع الأول 1444 هـ

«خنساء فلسطين»..والدة الشهيد إبراهيم نابلسي تحمل نعشه وسلاحه

FZx1g2mUsAEXZDq
والدة ابراهيم نابلسي


أطلق عليها رواد مواقع التواصل الاجتماعي "خنساء فلسطين" التي قدمت ابنها الشهيد إبراهيم نابلسي، فداءً لوطنه، فقد لفتت أنظار العالم بثباتها وقوتها بعد استشهاد ابنها.
انشترت الفيديوهات والصور لها عبر مواقع التواصل وهي تحتضن ابنها المضجر بالدماء وتدعو الله أن يقبله في الشهداء، وتردد:" فداء لله ورسوله.. اقبله يا الله".
وأطلقت الزغاريد باستشهاد نجلها الذي حيّر الاحتلال في القبض عليه واغتياله منذ فترة.
كما تم تداول صور لها حاملة نعشه مبتسمة، بـ"صلابة وفخر"، وأخرى حاملة سلاحه.
ونشر أحد المغردين الصورة معلقا عليها بالقول: "أي امرأة هذه؟ ومن أي مادة خلقت؟ وفي أي مدرسة تربت؟ إنها فلسطين صانعة الأفذاذ..أم البطل إبراهيم النابلسي تحمل نعش ولدها الشهيد فى تحد لعصابات اللصوص وسراق الأوطان! أمة فيها أم إبراهيم النابلسي هى أمة ولادة وحتما منتصرة".
وقال آخر :" لله دركن يا خنساء فلسطين أي صبر أعظم من صبرك وأي ثبات أعظم من ثباتك".
وتابع :" إننا لنخجل من أنفسنا أمام هذه القلوب الوثابة التي ترخص نفسها وفلذات أكبادها في سبيل الله.. #ام_ابراهيم_النابلسي تحمله على كتفها بعدما ارتقى شهيدا وهو يقاتل العدو الصهيوني الغاشم مقبلا غير مدبر #ابراهيم_النابلسي".

إقرأ ايضا